Young girl in kitchen eating rice fruit and nuts smiling

نجد الألياف طبيعيًا في العديد من الأطعمة، فهي ضروريّة لنظام غذائي متوازن. ومع ذلك لا يستهلكها الفرنسيون بكثرة. أضف أنّ هذه العناصر مهمة لجهازنا الهضمي ولها دور وقائيّ ضد العديد من الأمراض.

فالألياف موجودة في الفواكه والخضروات، ولكن أيضًا، في الزروع والبقول الجافّة ولها دور حيويّ في حسن عمل جهازنا الهضمي . وهذه الوظيفة معروفة جيدًا. ما هو أقل غير معروف هو أنها تساعد على انخفاض نسبة الكوليسترول في الدم وانخفاض في  خطر الإصابة بداء السكري من النوع 2، وأمراض القلب والشرايين وبعض أنواع السرطانات.

 

غير أنّ الفرنسيين لا يأكلون ما يكفي من الألياف. بحسب أحدث دراسة  INCA2 (2006-2007) أنّ استهلاك الألياف الغذائية في بلادنا، يقدّر بـ 17,5غرام يوميًا لدى البالغين. في حين ينبغي أن تكون الحصة اليومية الدنيا 25 غرام. لم يزد استهلاك مواطنينا في 8 سنوات إلا عند النساء (6.7%). وقد ركدت النسبة عند الذكور وانخفضت عند الأطفال.

 

صحّة جيّدة

 الآثار المفيدة الأكثر توثيقًا:

–         زيادة في تواتر البراز؛

–         انخفاض نسبة السكر في الدمّ عند الصيام عند المرضى الذين يعانون من مرض السكري من النوع 2؛

–         انخفاض في نسبة الكولسترول في الدمّ؛

–         انخفاض في ضغط الدمّ الشريانيّ عند الأشخاص المتوترين.

 

وتشدّد مارتين شامب، مديرة المعهد الوطني للبحوث الزراعية في نانت على «أنّ استهلاك الألياف بشكل كاف يخفض مخاطر الإصابة بمرض القلب والشرايين ويساعد على الحفاظ على الوزن. ومن ناحية أخرى، يدعم عدد كبير من الدراسات فرضية تأثير وقائيّ على سرطانات القولون والمستقيم والمعدة».

 

يتوفر هذا المقال الفرنسية

Partager cet article